منتدى نادي التراث الحساني بثانوية القدس

منتدنا هذا معلوم ورجلي وسطو متكاني

المواضيع الأخيرة

» أكلال لي عالي ولد سيدي اعلي
الجمعة يوليو 11, 2014 5:30 pm من طرف Babayeslem

» قبيلة أولاد الشيخ
الإثنين أبريل 21, 2014 12:40 pm من طرف bant chikh

» القبائل الصحراء
الخميس يناير 17, 2013 8:53 am من طرف مراكش

» شهامة الرجل الصحراوي
الأربعاء أبريل 20, 2011 1:21 pm من طرف roublazaz

» العصور الوسطى
الخميس أبريل 14, 2011 8:27 am من طرف roublazaz

» محمد صلى الله عليه وسلم
الخميس أبريل 14, 2011 8:25 am من طرف roublazaz

» الكثبان الرملية
الخميس أبريل 14, 2011 8:20 am من طرف roublazaz

» السراب
الخميس أبريل 14, 2011 8:14 am من طرف roublazaz

» حرارة الصحراء
الخميس أبريل 14, 2011 8:13 am من طرف roublazaz

» الإنسان والصحراء
الخميس أبريل 14, 2011 8:12 am من طرف roublazaz

» تطور الصحراء وتغيرها
الخميس أبريل 14, 2011 8:12 am من طرف roublazaz

» الحياة في الصحراء
الخميس أبريل 14, 2011 8:10 am من طرف roublazaz

» صخور على شكل فطر
الخميس أبريل 14, 2011 8:09 am من طرف roublazaz

» أكبر صحراء في العالم
الخميس أبريل 14, 2011 8:08 am من طرف roublazaz

» الصحاري
الخميس أبريل 14, 2011 8:07 am من طرف roublazaz

» الصحراء
الخميس أبريل 14, 2011 8:06 am من طرف roublazaz

» بوابة الصحر الغربية
الخميس أبريل 14, 2011 7:56 am من طرف roublazaz

» جبهة البوليزاريوا
الخميس أبريل 14, 2011 7:52 am من طرف roublazaz

» نشاطات القبائل
الخميس أبريل 14, 2011 7:52 am من طرف roublazaz

» تاريخ احتلال اسبانيا للصحراء الغربية
الخميس أبريل 14, 2011 7:46 am من طرف roublazaz

التبادل الاعلاني

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى


    جولة في العادات الغذائية للمجتمع الصحراوي

    شاطر
    avatar
    القادم من بعيد
    عضو متحرك
    عضو متحرك

    عدد المساهمات : 29
    نقاط : 3562
    السٌّمعَة : 2
    تاريخ التسجيل : 15/03/2009

    جولة في العادات الغذائية للمجتمع الصحراوي

    مُساهمة من طرف القادم من بعيد في الأربعاء مارس 18, 2009 4:22 pm

    الغذاء الصحراوي يعتمد على اللحم واللبن أساسا وعلى المنتوجات الفلاحية خاصة
    الشعير والتمور وذلك خلال الحياة البدوية وزمرة الخيام، لأن المجتمع
    الصحراوي اليوم استطاع التكيف مع حياة التمدن بشكل مذهل حيث أصبحت له
    الأساليب الكبرى في الطهي وصنع المرطبات والحلوى أثناء المآدب الكبرى
    وخلال الحفلات المتنوعة بما في ذلك أشهى الأطعمة وأرقاها.
    ولا ننكر ان اللحم لازال أساس الطبخ الصحراوي اليوم، كما أن اللبن والشاي
    لازالا يحتلان الصف الأول في الاستعمال، ومن أهم الوجبات بالصحراء، الكسكس
    المصنوع من دقيق الشعير، حتى وإن تخلي عن فتله التقليدي (برمه) لزمن طويل
    والاستعاضة عنه بالكسكس المباع بالأسواق، فقد ظهرت أخيرا مجموعات نسوية
    تقوم بصنع وتسويق الكسكس المجفف المعد على الطريقة الصحراوية الأصلية
    أهم الوجبات الغذائية بالصحراء أيضا الرز (مارو) وطبيخة اللحم (إتبيخة)،
    (والعيش) أو ما يعرف عند البعض باسم لعصيدة. وقد تناول أهل الصحراء الخبز
    كلما توفر لهم الدقيق وأهمه: خبزة الحفرة وتطهى في حفرة دائرية بطريقة
    جيدة متقنة وفي الحفرة نفسها تطهى أحشاء الذبيحة (أفشاي) واللحم المشوي
    ومن الوجبات الخفيفة أيضا "بلغمان" "والزميتْ" ويصنعان من دقيق الشعير
    المجفف على النار قبل طحنه والمعروف "بالمڭلي" أو " أمڭلى" يضاف إليه
    السمن أو الزبدة وهي وجبة خفيفة سهلة التحضير غالبا ما تكون للفطور أو
    كلما دعت الحاجة إلى الأسرع
    ومن أهم الأكلات المفضلة التي تعتمد على لحم الإبل المجفف على حرارة الشمس
    بعد تقطيعه على شكل حبال رقيقة تسمى "التِّشطار" ممزوجا بشحم السِّنام
    "الذّرْوة" ويتم تحضير هذه الوجبة عن طريق سحق اللحم المجفف وطهيه مع شحم
    السنام "الذروة" وتعرف هذه الوجبة باسم "تِيْدڭيت" تتبع بالشاي الساخن،
    ولا تتوفر لعامة الناس نظرا لمكوناتها الخاصة
    الوجبات المتميزة عند أهل الصحراء آنذاك، والتي لا تعتمد على أواني الطبخ
    ما تسمى "زينابة" بتغليظ حرف الزاء- حيث تقطع الذبيحة كلها وتجعل في
    معدتها على شكل كيس بفتحة واحدة تشد على قطعة عظم الساق المفتوح من رأسيه
    ثم يدفن الكيس في الرمال الحارة الملتهبة بفعل ما أوقد عليها من حطب، ورأس
    العظم إلى الأعلى بحيث يكون بمثابة المتنفس الوحيد لها. وتطلق صفيرا
    متناغما لمحتوياتها حتى إذا مكثت مدة ساعة أو نحوها استخرجت من مدفنها
    الملتهب لتظهر على شكل قدر حافظت على محتوياتها بشكل جيد.
    وهذه بعض الأكلات الصحراوية

    تيدكيت

    من بين الطرق التقليدية لتحضير لحوم الإبل لدى ساكنة الأقاليم الجنوبية ، نجد وجبة"
    تيدكيت" أو "تيشطار" ، وهي طريقة للاحتفاظ باللحم لمدة طويلة ، و يتم
    تحضيرها بعد نحر رأس من الإبل ، وتوزيعه بين العائلات التي تكون حي الخيام
    الذي يسمى الفريك ، أي فريق الخيام .
    وبعد أن تحصل كل عائلة على حصتها من اللحم تقوم" بتسيار" اللحم ( بضم
    السين) ، أي تقطيعه على شكل حبال ، ثم تعزل عنه الشحوم ، وتقوم بتذويبها ،
    لتصبح سائلا أبيضا نقيا يسمى الودك.
    بعد ذلك يتم تجفيف اللحم عن طريق تعريضه لحرارة الشمس ، بشكل مباشر ، وبعد
    أن يجف بشكل كامل يتم وضعه في أكياس خاصة ، وفي هذه الحالة يسمى اللحم
    تيشطار ، ولا يتم الشكل النهائي لتيدكيت ، إلا بعد أن يطبخ اللحم المجفف
    على نار هادئة ، مع القليل من الماء ثم طحنه حتى يقارب شكل العجين ، ثم
    يضاف إليه القليل من الماء ( المرق) ، الذي طبخ فيه وقد يضاف إليه بعض
    الدسم الخاص.
    وتعتبر التيدكيت ، أو التيشطار لدى الصحراويين ، من أفضل ما يقدم للضيف ،
    ووسيلة للتقرب والإحسان إلى كبار السن من النساء والرجال كما أنها من زاد
    المسافر الصحراوي.
    لخليع

    يعتبرالخليع وجبة تقليدية تسمح باستغلال لحوم الإبل لدى الصحراويين ، وهو عن
    وجبة اكرام خاصة يتم تحضيرها بعد تسيار اللحم أي تقطيعه على شكل حبال ،
    وبع أن يتم تيبيسه جيدا بتعريضه لحرارة الشمس ، وبعد هرسه جيدا بالطريقة
    التقليدية باستخدام المهراز النحاسي ، يتم وضعه في ايناء خاص ، يتم تحضير
    الودك المذاب على نار هادئة ، وفي مرحلة نهائية يتم مزج اللحم اليابس
    المدقوق جيدا ، بسائل الودك الساخن ويعتبر الخليع لدى العائلات الصحراوية
    وجبة علاجية صحية ، ووسيلة مثلى لإكرام الضيف والإحسان إليه . فنظرا
    لقيمتها الغذائية العالية ، وينظر البعض إلى هذه الوجبة على أنها أعلى
    درجات إكرام الضيف لدى الصحراويين ، وهي مفضلة لدى الكبار والصغار على حد
    السواء.
    مارو واللحم

    اعتادالصحراويون استهلاك مادة الأرز إلى جانب استهلاكهم للحوم الإبل ، ومن بين
    الوجبات الرئيسية نذكر ، وجبة مارو واللحم ، ( الأرز باللحم) ، وهي وجبة
    مغذية وسهلة التحضير في نفس الآن ّ، حيث يوضع قدر لابأس به من اللحم ،
    ويفضل لحم الإبل ، في قدر خاص مع قليل من الزيت والملح ، وبعد أن يطبخ
    جيدا ، يتم نزع قطع اللحم الجاهزة للاستهلاك من القدر ، ليوضح مارو (
    الأرز) ، في نفس القدر ليطبخ في مرق اللحم المزال سالفا ، بعدها يتم تقديم
    الوجبة بعد وضع الأرز المطبوخ في صحن خاص ، وتوضع فوقه قطع اللحم .
    الشواء
    يتم اعداد زينابة بعد تقطيع الذبيحة كلها ، ووضعها في الكرشة ( وعاء المعدة) ،
    على شكل كيس بفتحه واحدة تشد على قطعة من عظم الساق المفتوح من رأسه ليسمح
    بتسرب البخار ، ثم يدفن الكيس في الرمال الحارة الملتهبة بفعل ما أوقد
    عليها من حطب ، و رأس عظمة الساق إلى الأعلى ، لكونه المتنفس الوحيد
    المتكون من المعدة الغاصة باللحوم وهو يطلق صفيرا متناغما ، وبعد أن
    تمكث مدة ساعة أو نحوه ، تستخرج من مدفنها ، لتظهر على شكل قدر ( بكسر
    القاف) ، حافظ على محتوياته بشكل جيد.
    في انتظار ردودكم
    القادم مـن بعيـــــد
    avatar
    lahbib
    وسام التميز
    وسام التميز

    عدد المساهمات : 76
    نقاط : 3627
    السٌّمعَة : 15
    تاريخ التسجيل : 03/03/2009

    رد: جولة في العادات الغذائية للمجتمع الصحراوي

    مُساهمة من طرف lahbib في الخميس مارس 19, 2009 12:23 pm

    walah ala tahiya lak akhi le9adam mane ba3ide tastahal chakare. Arrow
    avatar
    /Q/علوات/Q/
    عضو من المجموعة المميزة
    عضو من المجموعة المميزة

    عدد المساهمات : 55
    نقاط : 3574
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 07/03/2009

    رد: جولة في العادات الغذائية للمجتمع الصحراوي

    مُساهمة من طرف /Q/علوات/Q/ في الخميس مارس 19, 2009 3:54 pm

    بسم الله الرحمان الرحيم .
    شكرا على الموضوع .
    "تحية لك على الافادة الرائعة القادم من بعيد . واصل تميزك
    تقبلوا تحياتي.

    ????
    زائر

    رد: جولة في العادات الغذائية للمجتمع الصحراوي

    مُساهمة من طرف ???? في الثلاثاء مارس 24, 2009 5:36 pm


    gracias

    فانتظار المزيد

    بالتوفيق انشاء الله

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 17, 2018 3:59 am